fbpx

نصائح لصيام مريح و صحي

يعتبر صيام شهر رمضان  من افضل  الطرق لتطهير الروح أو الجانب الروحانى فى الانسان،ومن الناحية الطبية أو الصحية فإن الجسم يقوم بتطهير الجهاز الهضمى من السموم خلال هذا الشهر الفضيل ،حيث ان الامتناع عن تناول الاطعمة والمشروبات خلال ساعات الصيام يتيح للجسم  فرصة التخلص من السموم ،وذلك عن طريق حرق الدهون السابق تخزينها فى الجسم .

ولكى نستفيد استفادة كاملة من الصيام علينا اتباع بعض النصائح الغذائية الهامة التى تساعد الجسم على العمل بكفاءة أعلى ،كما تعمل على إنقاص الوزن الزائد خلال هذا الشهر الفضيل….

اولا : نبدأ الافطار على مرحلتين ..

 المرحلة الاولى    

تناول التمر المنقوع فى اللبن ،أو التمر بالماء،على ألا يزيد العدد عن ثلاث تمرات –إذا كان هناك رغبة فى إنقاص الوزن – فالتمرة الواحدة تحتوى على 23 سعر حرارى ،وتناول التمر فى البداية يعوض انخفاض مستوى السكر فى الدم الذى يطرأ فى آخر ساعات الصيام ، الامر الذى قد يؤثر على المخ مسبباً خمولا وشعورا بالضعف وعدم القدرة على التركيز والتفكير (مايعرف بالخمول الذهنى ) ، و التمر يساعد علي التخلص من السموم ويزيل الإحساس بالتعب و الدوخة بما يحتويه من أملاح معدنية قلوية تساعد الدم علي التخلص من حموضته الزائدة و السموم المتراكمة ،  حيث إن المعدة تكون فى حالةٍ شبه ساكنةٍ و في حالة خمولٍ لقلة السوائل في الجسم، ‏وعلى هذا الأساس فإن الجسم عند بدء الإفطار يحتاج إلى طعام غني بالعناصر الغذائية مثل التمر لاحتوائه علي  سكرياتٍ أحادية لا تحتاج إلى هضم، كما يحتوي التمر علي الحديد والماغنيسيوم والزنك والبوتاسيوم والفوسفور.، وهو غنيٌ بفيتامين ‏أ‏ وفيتامين ‏د ‏وأيضًا به فيتامين جـ ‏المضاد للأكسدة لتخليص الجسم والأنسجة من نواتج تمثيل الأغذية الضارة.، وعلاوة على ذلك فالتمر غنيٌ بالمواد البكتينية المخفضة للكوليسترول.‎ ..

المرحلة الثانية

يعجل بصلاة المغرب ، ويقدمها على إكمال طعام إفطاره . وفي ذلك حكمة نبوية رائعة ، فتناول شيء من التمر والماء ينبه المعدة تنبيها حقيقيا ، وخلال فترة الصلاة تقوم المعدة بامتصاص المادة السكرية والماء ، ويزول الشعور بالعطش والجوع ومن ثم يعود الصائم بعد الصلاة إلى إكمال إفطاره.

 

ثانياُ : إكمال طعام الإفطار

وذلك بتناول طبق صغير من الشوربة قليلة الدسم مما يحفز المعدة و الأمعاء علي إفراز الإنزيمات الهاضمة، فيسهل هضم باقي الإفطار الذي يحتوي علي نشويات و كربوهيدرات.

و من المهم تناول أطعمة تحتوي على الكربوهيدرات المركبة مثل : “الشوفان و دقيق القمح الكامل، دقيق الشعير، الأرز البني” والخضراوات والبروتين الحيواني والدهون الصحية .

 

ثالثا :الوجبات الخفيفة

يفضل تناول وجبات خفيفة بين وجبتي الإفطار والسحور ، مع  تجنّب تناول الأطعمة المقلية أو الدهنية، والحرص على اختيار طرق الطهي الصحية مثل الشوي والطبخ في الفرن أو الشوي المباشر على النار أو على البخار أو السلق البطيء.

 

رابعا: توجيهات عامة

  • يجب مراعاة الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن والفواكه ذات القشور الصالحة للأكل، إضافة إلى الكربوهيدرات المركبة مثل خبز الحبوب الكاملة والأرز البني والكينوا والعدس والحمص والفاصوليا والفول. ومن المعروف أن الألياف تعمل على تأخير امتصاص السكر ما يؤخر الشعور بالجوع ويمنح الجسم الحيوية والنشاط طوال اليوم.

 

  • مراعاة التقليل  من تناول المواد الغذائية المصنوعة من الكربوهيدرات المكررة، إضافة إلى الأغذية عالية المعالجة والتي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والسكريات والملح.

 

  • احتواء وجبتك على أحد منتجات الألبان قليلة الدسم مثل: اللبن أو اللبنة أو الزبادي ،الجبنة القريش سواء في السحور أو الإفطار لكونها مصادر غنية بالكالسيوم.

 

  • بالنسبة للحلويات، فيمكنك تناول قطعة صغيرة منها. ولإشباع رغبتك من الحلويات تناولي الفواكه الطازجة أو الحلويات الشرقية التقليدية مثل القطايف المخبوزة و يًراعي ان يكون الشربات خفيف ،وتجنبي المقلية.

 

  • الإفراط في تناول الوجبات الدسمة على الإفطار والسحور، سوف يؤدي إلي عسر الهضم و زيادة الوزن .. حاولي ان تكون آخر وجبة لك  في السحور هى علبة  زبادي عليها نصف ليمونة و ملعقة صغيرة من بذور الكتان المطحونة قبل الإستخدام مباشرة و عليهم ½ ملعقة من القرفة

 

  • تناول كمية كبيرة من الماء بين الإفطار والسحور لكي تتجنّب التعرّض للجفاف خلال الصيام.

 

  • التقليل أو تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية و خصوصاً التي تحتوي علي مادة “الإسبرتام”ومشروبات الطاقة.

 

  • بالرغم من إننا قد نشعر بالإجهاد خلال شهر رمضان، وقد نشعر في بعض الأحيان بنقص الطاقة في أجسامنا، إلا أنه من الضرورى ان نحرص علي الحركة و عند الذهاب للصلاة في المسجد نركن السيارة بعيداً قليلاُ عن المسجد و نأخذ هذه المسافة مشياً لتجنب التخمة و زيادة الوزن.

 

  • تجنبي الأغذية شديدة الملوحة ، والتوابل والبهارات وخاصة عند السحور لأنها تزيد الاحساس بالعطش . ويستحسن تجنب استعمال الأغذية المحفوظة ، أو الوجبات السريعة ، وشرب الماء الكافى دون المبالغة فى ذلك.