fbpx

ما أعراض مرض السكري عند الأطفال؟ وما علاجه؟

الطفل-السكرى

مرض السكري أحد أكثر الأمراض انتشارًا حول العالم، يصيب السكري الكبار والصغار، وكان السكري من النوع الأول هو الأكثر شيوعًا بين الصغار والمراهقين، لكن مؤخرًا أصبح السكري من النوع الثاني يصيبهم أيضًا، وذلك بسبب انتشار السمنة والتغذية غير الصحية بين الأطفال، وقلة ممارسة النشاط البدني، سنقدم لكِ في اليوم العالمي لمرض السكري دليلًا مختصرًا عن أعراض مرض السكري عند الأطفال، وطرق علاجه، والتعامل معه.

أعراض مرض السكري عند الأطفال

تختلف أعراض السكري عند الأطفال طبقًا للنوع، إليكِ تفصيل ذلك:

أعراض السكري من النوع الأول

في مرض السكري من النوع الأول يعجز بنكرياس طفلك عن إنتاج الإنسولين تمامًا، ما يجعله في حالة إعياء شديد إذا لم يحصل عليه من مصدر خارجي، إليكِ أشهر أعراضه (مرجع):

  • عطش شديد متكرر
  • رغبة ملحة في التبول، وقد يصاحبها التبول اللاإرادي ليلًا.
  • جوع شديد.
  • فقدان وزن غير مقصود وغير مبرر.
  • إرهاق مستمر.
  • تغيرات سلوكية ملحوظة مثل العصبية والتهيج.
  • تغير رائحة الفم.

أعراض السكري من النوع الثاني

الأطفال المصابين بالسكري من النوع الثاني يكون لديهم نقص في إنتاج الإنسولين، أو مشكلة في قدرته على التعامل مع الجلوكوز، غالبًا ما تظهر الأعراض بالتدريج، ما يجعلها غير ملحوظة، وقد يظهر المرض فقط بالصدفة في الفحوصات الروتينية، لكن بعض الأطفال قد تظهر عليهم بعض الأعراض، مثل (مرجع):

  • العطش والتبول المتكرر.
  • الإرهاق الشديد والتعب المتكرر.
  • الرؤية الضبابية غير الواضحة.
  • غمقان الجلد في بعض أماكن الجسم، مثل منطقة حول الرقبة، وتحت الإبط.
  • الوزن الزائد، والبعض يعاني فقدان الوزن.

اقرئي أيضًا: أنواع مرض السكر وأسباب وعلاج الإصابة بالمرض

علاج مرض السكري عند الأطفال

يعالج مرض السكري بأكثر من طريقة، وذلك طبقًا لنوع المرض وشدته، إليكِ التفاصيل (مرجع):

تناول الطعام الصحي: في حالة مرض السكري من النوع الثاني البسيطة قد يكون الطعام الصحي قليل الكربوهيدرات كافيًا لضبط مستوى السكر في الدم.

  1. ممارسة النشاط البدني: إذا كان السكري عند طفلك بسبب السمنة، فقد يساعد النشاط البدني المنتظم على ضبط الجلوكوز في الدم.
  2. الأدوية الفموية: في حالة السكر من النوع الثاني قد تساعد بعض الأقراص التي تحفز إنتاج الإنسولين، أو تزيد حساسية الخلايا له على ضبط السكر في جسم طفلك.
  3. الإنسولين: الإنسولين لا غنى عنه في حالة السكري من النوع الأول، أو الحالات المتأخرة من السكري من النوع الثاني، يمكنكِ استخدامه لطفلك في صورة حقن، أو أقلام، كما يمكنكِ استخدام مضخة الإنسولين التي تعتبر مثالية للأطفال.
  4. المتابعة الدقيقة: قياس مستوى السكر في جسم طفلك يوميًا أمر ضروري، وكذلك متابعة الأعراض، وزيارة الطبيب وإجراء الفحوصات دوريًا.

ختامًا، بعد تعرفك إلى أعراض مرض السكري عند الأطفال وعلاجه، أنصحك عزيزتي بعرض طفلك على الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة إذا لاحظت ظهور بعض الأعراض عليه.

لمقالات أخرى عن كل ما يخص صحتك، وصحة أسرتك، زوري قسم الصحة في موقعك الوصفة.

و لمشاهدة المزيد من فيديوهات الجمال تابعى صفحتناELWASFA Health على الفيسبوك اوحسابنا على الانستاجرام.

مصدر الصورة